الأحد، 8 فبراير، 2015

خطيبتي تكلم شابا عبر النت فهل الطلاق هو الحل


مشكلتي أنني اكتشفت أن خطيبتي تكلم شابا على الفيس بوك منذ 7 أشهر, والمشكلة أني أعرف هذا الشاب ولكن خطيبتي لا تعرف أني أعرفه, وطبيعة الكلام بدأت بكلام طبيعي, ثم تطورت إلى غزل وكلام عاطفي, لكنه لم يكن به كلام بذيء لا سمح الله وبالنهاية طلب منها أن يكلمها على الهاتف أو أن يلتقي بها ولكنها رفضت وابتعدت عنه.


عندما واجهتها بكت, وأقسمت أنها لم تحبه, وأنها فقط كانت تتسلى, وأنها نادمة أشد الندم, أخبرتها أنني سامحتها, لكن بداخلي عذاب كبير, وأنا لا أعرف ماذا أفعل, هل أتركها وأمضي أم أصبر هل يمكن أن يأتي اليوم الذي أنسى فيه.

أنا إنسان لم أخن أبدأ, ولم أرافق أي بنت, ولم أنظر للبنات بشهوة, كانت هي فقط من تشغل تفكيري والآن أنا أتعذب أشد العذاب, وقد أصبت بوعكة صحية وذهبت للمستشفى.



فما الحل أرجوكم, علما أننا لم ندخل, وأنا أفكر الآن في طلاقها والابتعاد عنها, مع أني لا زلت أكلمها وما زلت أحبها, لكن أحبها في شخصيتها القديمة, أما الآن فأنا أكلمها بلا مشاعر, فقط رفقا بها, لكي لا تنتحر أو يحصل معها أي مشكلة, وهي تحس بذلك أرجوكم ساعدوني.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق